1. الصفحة الرئيسية
  2. بيئة
  3. أحوال الطقس

كيبيك: أضرار وانقطاع للتيار في أول عاصفة ثلجية لهذا الموسم

أغصان أوقعتها العاصفة على سيارة في أحد شوارع مونتريال.

أغصان أوقعتها العاصفة على سيارة في أحد شوارع مونتريال.

الصورة: Radio-Canada

RCI

ضربت عاصفة ثلجية جنوب مقاطعة كيبيك اعتباراً من وقت متأخر من بعد ظهر أمس الأحد قبل أن تهمد هذا الصباح.

وتركت هذه العاصفة الثلجية الأولى في هذا الموسم ما يصل إلى 30 سنتيمتراً من الثلج الثقيل واللزج في مناطق عدة في جنوب كيبيك، من بينها مونتريال، كبرى مدن المقاطعة، وضواحيها.

وتسببت العاصفة بانقطاع التيار الكهربائي عن عدد كبير من المشتركين، ويقوم فنيو ’’هيدرو كيبيك‘‘، شركة الكهرباء العامة في كيبيك، بإصلاح الأعطال.

وفي تقرير أصدرته عند الساعة التاسعة صباحاً، قالت ’’هيدرو كيبيك‘‘ إنّ 454 عطلاً حلّت بشبكتها جراء العاصفة تسببت بحرمان 114.436 مشتركاً من التيار.

وفي تحديثات لاحقة، كان عدد المشتركين المنقطع عنهم التيار قد تراجع إلى 100.991 عند الساعة الحادية عشرة صباحاً، وإلى 56.042 عند الساعة الثالثة والنصف من بعد الظهر.

أغصان هوت على سيارة في الشارع جراء ثقل الثلج.

ألمشهد كما بدا هذا الصباح في شارع لابورت في مونتريال.

الصورة: Radio-Canada / Simon-Marc Charron

وفي منطقة موريسي في وسط كيبيك تتوقع وزارة البيئة الكندية تساقط حوالي 15 سنتيمتراً من الثلوج مقارنة بحوالي 10 سنتيمترات في منطقة كيبيك العاصمة إلى الشرق وحوالي 15 سنتيمتراً ناحية الجنوب في منطقة بوس.

وأشارت الوزارة إلى احتمال هبوب رياح بسرعة تترواح بين 50 و70 كيلومتراً في الساعة على طول وادي نهر سان لوران.

وكانت معظم الطرق السريعة الرئيسية في جنوب ووسط كيبيك صباح اليوم إمّا مغطاة بالثلوج أو تمّت إزالة الثلوج عنها جزئياً، وفقاً لوزارة النقل في كيبيك.

وبشكل عام كانت الرؤية جيدة، لكنها كانت متدنية في بعض الأماكن، خاصة على بعض الطرقات الثانوية.

وسُجّلت حالات انزلاق مركبات وخروجها عن الطرقات في عدة مناطق، كما سُجّلت حالات تأخير في رحلات القطارات والطائرات.

(نقلاً عن موقع راديو كندا ووكالة الصحافة الكندية، ترجمة وإعداد فادي الهاروني)

العناوين