1. الصفحة الرئيسية
  2. سياسة
  3. طالبي اللجوء

97 مليون دولار إضافية من الحكومة الفدرالية لطالبي اللجوء في تورونتو

طالبو لجوء متجمعون أمام مركز بلدية تورونتو للمتشردين في وسط المدينة.

طالبو لجوء متجمعون أمام مركز بلدية تورونتو للمتشردين في وسط المدينة.

الصورة: Radio-Canada / Alex Lupul

RCI

أعلنت الحكومة الفدرالية منح 97 مليون دولار إضافية لإيواء طالبي اللجوء الذين يقيمون في شوارع تورونتو منذ عدة أسابيع لعدم توفر أماكن لهم في مآوي المدينة.

وجاء الإعلان على لسان وزير الهجرة واللاجئين والمواطَنة شون فرايزر صباح اليوم.

ستواصل كندا دعم أكثر الناس ضعفاً في العالم الذين يطلبون حمايتنا.
نقلا عن شون فرايزر، وزير الهجرة واللاجئين والمواطَنة في الحكومة الكندية

وتصدّرت صور هؤلاء العشرات من اللاجئين الذين ينامون على الرصيف عناوينَ الصحف لعدة أيام.

عمدة تورونتو الجديدة أوليفيا تشاو تلقي كلمة حاملة ميكروفوناً وإلى جانبها علم كندا.

عمدة تورونتو الجديدة أوليفيا تشاو.

الصورة: Radio-Canada

لكنّ العمدة الجديدة لعاصمة أونتاريو وكبرى المدن الكندية، أوليفيا تشاو، قالت إنّ هذا المبلغ غير كافٍ وإن كان يشكل ’’خطوة في الاتجاه الصحيح‘‘.

فبلدية تورونتو كانت تطالب بتمويل إضافي بقيمة 157 مليون دولار من حكومة جوستان ترودو الليبرالية في أوتاوا لتغطية كافة الفواتير المتعلقة بالخدمات المقدَّمة للاجئين.

هذا غير كافٍ لتلبية احتياجات اللاجئين الذين يصلون إلى تورونتو والمنطقة، لكنه قد يسدّ النقص مؤقتاً.
نقلا عن أوليفيا تشاو، عمدة تورونتو

وأضافت تشاو أنّ البلدية ستحاول إيجاد حلول فورية لإيواء طالبي اللجوء، لكنها لم تعطِ تفاصيل.

وكانت السلطات البلدية قد قالت إنّ مساكن طالبي اللجوء ومآوي المتشردين كلها ممتلئة.

وقالت تشاو إنّ المحادثات تتواصل اليوم مع الحكومة الفدرالية وحكومة أونتاريو.

كنيسة من الخارج وأمامها مساحة خضراء.

وجد حوالي 200 طالب لجوء ملاذاً مؤقتاً مساء أمس في كنيسة ’’زمن الانبعاث‘‘ في شمال غرب تورونتو.

الصورة: Radio-Canada

وتمكّن حوالي 200 طالب لجوء من العثور على ملاذ مؤقت مساء أمس في كنيسة في شمال غرب تورونتو بفضل مبادرة أطلقتها مجموعات من المجتمع المحلي.

وروى اللاجئ البوروندي باتريس بيجيريمانا أنه خيّم لمدة شهر أمام المركز البلدي للمتشردين في وسط تورونتو على أمل الحصول على سرير قبل أن ينتقل مؤقتاً إلى كنيسة ’’زمن الانبعاث‘‘ (Revival Time) مساء أمس.

’’كنتُ خائفاً‘‘، قال بيجيريمانا الذي يشعر بالأمان الآن بعد لجوئه إلى الكنيسة. لكنه يتساءل إلى متى يمكنه البقاء فيها.

’’لا نعرف ماذا سيحدث لاحقاً‘‘، أضاف اللاجئ البوروندي.

وهو يرغب في الحصول على تصريح عمل. ’’نريد أن نعمل‘‘، أكّد بيجيريمانا، مشيراً إلى استعداده للعمل في مصنع، على سبيل المثال، لكسب لقمة العيش.

اللاجئ البوروندي باتريس بيجيريمانا يعطي مقابلة صحفية في الهواء الطلق وأمامه ميكروفونان عليهما لوغو هيئة الإذاعة الكندية.

روى اللاجئ البوروندي باتريس بيجيريمانا أنه خيّم لمدة شهر أمام المركز البلدي للمتشردين في وسط تورونتو على أمل الحصول على سرير قبل أن ينتقل مؤقتاً إلى كنيسة ’’زمن الانبعاث‘‘ مساء أمس.

الصورة: Radio-Canada

وتصرّ المجموعات المجتمعية التي نظمت عملية نقل طالبي اللجوء مساء أمس إلى الكنيسة بواسطة حافلة على أنّ ما قامت به ليس سوى مبادرة مؤقتة.

سنحاول مساعدتهم لأطول فترة ممكنة، لكنّ هذا حلّ مؤقت جداً لمشكلة كبيرة جداً.
نقلا عن جوديث جيمس، راعية كنيسة ’’زمن الانبعاث‘‘ في تورونتو

وأضافت القسّة جيمس إنّ الرجال يقيمون في صالة الألعاب الرياضية التابعة للكنيسة، فيما النساء، ومن بينهنّ الحوامل، يقمن في غرفتيْن كبيرتيْن.

(نقلاً عن موقع راديو كندا، ترجمة وإعداد فادي الهاروني)

العناوين