1. الصفحة الرئيسية
  2. سياسة
  3. سياسة المقاطعات

الكيبيكيون ينتخبون اليوم نوابهم الـ125

ناخبة تدلي اليوم بصوتها في الانتخابات العامة في مقاطعة كيبيك.

ناخبة تدلي اليوم بصوتها في الانتخابات العامة في مقاطعة كيبيك.

الصورة: Radio-Canada

RCI

يتوجه الناخبون في كيبيك منذ التاسعة والنصف من صباح اليوم إلى مراكز الاقتراع للإدلاء بأصواتهم في الانتخابات التشريعية العامة الـ43 في تاريخ المقاطعة.

ومقاطعة كيبيك مقسمة إلى 125 دائرة انتخابية، يمثّل كلَّ واحدة منها نائبٌ واحد في الجمعية الوطنية في كيبيك العاصمة.

فالانتخابات في كيبيك، كما في مقاطعات كندا التسع الأُخرى وكما في الانتخابات الفدرالية، تجري وفق نظام الدائرة الفردية وبجولة واحدة. ويفوز بمقعد الدائرة المرشح الحاصل على الأكثرية النسبية، أي الذي يحل أولاً بعدد الأصوات مهما كانت نسبتها من إجمالي عدد أصوات المقترعين في الدائرة.

وبحلول الساعة الواحدة من بعد الظهر كانت نسبة المشاركة في الانتخابات قد بلغت 29,2%، وارتفعت إلى نحو 44,6% بحدود الخامسة والنصف.

يُذكر أنّ التصويت المبكر لاقى إقبالاً واسعاً في هذه الانتخابات، إذ اقترع تقريباً ربع الناخبين في سبعة أيام سابقة حددتها هيئة الانتخابات في كيبيك، وهي الفترة الممتدة من 23 إلى 29 أيلول (سبتمبر).

جلسة للجمعية الوطنية في كيبيك العاصمة.

جلسة للجمعية الوطنية في كيبيك العاصمة (أرشيف).

الصورة: Assemblée nationale

وتغلق مراكز الاقتراع اليوم عند الثامنة مساءً. لكن لن يُحرَم من الإدلاء بأصواتهم الناخبون الذين يكونون واقفين في طوابير الانتظار عند حلول الساعة الثامنة.

وبلغ عدد المسجلين في القائمة الانتخابية 6.301.113 شخصاً. وخلافاً لما هو متَّبع في الانتخابات الفدرالية، لا يحق للمواطنين تسجيل أسمائهم في القائمة الانتخابية يوم الانتخابات العامة في كيبيك.

ويمكن لأيّ مواطن كندي يبلغ من العمر 18 عاماً وما فوق ويقيم في مقاطعة كيبيك منذ 3 نيسان (أبريل) 2022 على أقرب تقدير ممارسةُ حقه في التصويت في انتخابات المقاطعة.

زعماء الأحزاب الرئيسية الخمسة قُبيل بدء المناظرة التلفزيونية الثانية بينهم والتي نظمها راديو كندا مساء 22 أيلول (سبتمبر) 2022. من اليمين: زعيم حزب المحافظين الكيبيكي إريك دوهيم، الزعيم المشارك لحزب التضامن الكيبيكي غابريال نادو دوبوا، زعيم الحزب الكيبيكي بول سان بيار بلاموندون، زعيمة الحزب الليبرالي الكيبيكي دومينيك أنغلاد، زعيم حزب التحالف من أجل مستقبل كيبيك، رئيس الحكومة الخارجة، فرانسوا لوغو، ومدير المناظرة الصحفي باتريس روا.

زعماء الأحزاب الرئيسية الخمسة قُبيل بدء المناظرة التلفزيونية الثانية بينهم والتي نظمها راديو كندا مساء 22 أيلول (سبتمبر) 2022. من اليمين: زعيم حزب المحافظين الكيبيكي إريك دوهيم، الزعيم المشارك لحزب التضامن الكيبيكي غابريال نادو دوبوا، زعيم الحزب الكيبيكي بول سان بيار بلاموندون، زعيمة الحزب الليبرالي الكيبيكي دومينيك أنغلاد، زعيم حزب التحالف من أجل مستقبل كيبيك، رئيس الحكومة الخارجة، فرانسوا لوغو، ومدير المناظرة الصحفي باتريس روا.

الصورة: La Presse canadienne / Paul Chiasson

يُذكر أنّ الحملة الانتخابية انطلقت في 28 آب (أغسطس)، أي أنّها دامت 36 يوماً، وتخللتها مناظرتان تلفزيونيتان بين زعماء الأحزاب الخمسة الرئيسية في المقاطعة.

وغالباً ما يُعرف من هو الحزب الفائز في الساعات القليلة التي تلي إغلاق مراكز الاقتراع. ويشكل الحكومةَ الحزبُ الذي يحلّ أولاً من حيث عدد النواب المنتَخبين، وتكون حكومة أكثرية إذا حصل على أكثر من نصف عدد المقاعد في الجمعية التشريعية، أي 63 مقعداً على الأقل في انتخابات كيبيك.

وكيبيك هي ثانية كبريات مقاطعات كندا العشر من حيث عدد السكان (حوالي 8,7 ملايين نسمة (نافذة جديدة)) وحجم الاقتصاد.

(نقلاً عن موقعيْ راديو كندا ووكالة الإحصاء الكندية، ترجمة وإعداد فادي الهاروني)

العناوين