1. الصفحة الرئيسية
  2. سياسة
  3. السياسة الفيدرالية

كندا تفرض عقوبات جديدة على ’’أوليغارشية بوتين‘‘

بات مصطلح "أوليغارشية بوتين" دارجا في التقارير الإعلامية الغربية وخطب السياسيين. والمقصود بالأوليغارشية -في عرف الإعلام الغربي- رجال الأعمال والسياسيين الأغنياء المقربين من الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، الذين لهم استثمارات في الخارج تُقدر قيمتها بعشرات المليارات من الدولارات.

Melanie Joly nagsasalita sa harap ng mikropono na nakataas ang mga kamay. Suot niya ang isang ribbon na ang kulay ay katulad sa bandila ng Ukraine.

قالت وزيرة خارجية الحكومة الاتحادية الكندية ميلاني جولي: "يجب على نظام الرئيس بوتين أن يتلقى الرد على أفعاله غير المبررة‘‘.

الصورة: La Presse canadienne / Adrian Wyld

RCI

فرضت الحكومة الكندية اليوم الجمعة المزيد من العقوبات على روسيا التي تطال 14 شخصا من الأوليغارشية الروسية.

إذ أعلنت وزيرة الخارجية في الحكومة الاتحادية الكندية ميلاني جولي صباح اليوم أن كندا تفرض عقوبات جديدة على 14 روسيًا، بمن فيهم أقرباء وأفراد في عائلة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

وجاء في بيان صادر عن وزارة الشؤون العالمية في الحكومة الفيدرالية (نافذة جديدة)، ’’أن هؤلاء الأفراد ساهموا بشكل مباشر في حرب فلاديمير بوتين العبثية في أوكرانيا وهم مسؤولون عن الألم والمعاناة التي يعاني منها الشعب الأوكراني‘‘.

هذا وتحّظر أوتاوا أيضاً، اعتبارا من تاريخ اليوم، تصدير بعض المنتجات الفاخرة إلى روسيا، بما في ذلك المشروبات الكحولية والتبغ وبعض منتجات المنسوجات والملابس الرياضية والأحذية والملابس الفاخرة والإكسسوارات والمجوهرات وأدوات المطبخ والأعمال الفنية.

كما يُحظر أيضا اعتبارا من اليوم (نافذة جديدة)، تصدير البضائع التي يمكن استخدامها في إنتاج وتصنيع الأسلحة من قبل روسيا

على صعيد آخر، يتم حظر استيراد بعض السلع الكمالية من روسيا، بما في ذلك الكحول و الأسماك والثمار البحرية وكذلك الألماس غير الصناعي.

تجدر الإشارة إلى أن قيمة هذه الصادرات والواردات مجتمعة، بلغت العام الماضي 75،7 مليون دولار، كما يشير البيان.

Le premier ministre Justin Trudeau a rencontré Volodymyr Zelensky à Kiev, dimanche.

رئيس الوزراء الكندي جوستان ترودو التقى الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلنسكي في كييف في 8 أيار / مايو الماضي.

الصورة: via reuters / UKRAINIAN PRESIDENTIAL PRESS SER

تهدف كندا بالعقوبات الجديدة اتباع التدابير التي اتخذها شركاؤها، بمن فيهم الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي، كما ترمي إلى التخفيف من احتمال قيام الأوليغارشية الروسية بالالتفاف على القيود في أسواق السلع الكمالية الأخرى.

وفقًا لوزارة الشؤون العالمية، قامت أوتاوا بفرض عقوبات على أكثر من 1000 فرد وكيان من روسيا وأوكرانيا وبيلاروسيا منذ بدء الغزو الروسي لأوكرانيا في 24 شباط / فبراير الماضي.

وقد صرّحت الوزيرة جولي في بيانها بأن ’’نظام الرئيس فلاديمير بوتين يجب أن يحاسب، وستتم محاسبته على أفعاله غير المبررة. ستعمل كندا، جنبًا إلى جنب مع حلفائها، بلا كلل لمواصلة الضغط على النظام الروسي حتى يصبح غير قادر على شن الحرب‘‘.

(المصدر: هيئة الإذاعة الكندية، إعداد وترجمة كوليت ضرغام)

العناوين