1. الصفحة الرئيسية
  2. اقتصاد
  3. سياسة المقاطعات

رفع الحدّ الأدنى للأجور في أونتاريو إلى 15,5 دولاراً في الساعة في أكتوبر

عاملة صندوق في متجر مواد غذائية.

عاملة صندوق في متجر مواد غذائية، وهي في العادة من متلقي الحد الأدنى للأجور عند بدء العمل (أرشيف).

الصورة: Getty Images / Tempura

RCI

أعلنت اليوم حكومة الحزب التقدمي المحافظ في تورونتو برئاسة دوغ فورد عن رفع الحدّ الأدنى للأجور في أونتاريو بمقدار 50 سنتاً في الساعة إلى 15,50 دولاراً في الساعة اعتباراً من 1 تشرين الأول (أكتوبر) المقبل.

وتستند الزيادة إلى بند في قانون تمّ التصويت عليه سابقاً.

’’بالنسبة للعديد من سكان أونتاريو، لم تواكب الأجور ارتفاعَ تكاليف المعيشة، ما يجعل تغطية نفقاتهم أكثر صعوبة من أيّ وقت مضى‘‘، قال فورد في بيان صحفي.

الزيادة التي نعلن عنها اليوم هي وسيلة إضافية للاستجابة لاحتياجات عمّالنا
نقلا عن دوغ فورد، رئيس حكومة أونتاريو

وستكون هذه الزيادة الثالثة للحدّ الأدنى للأجور في أقلّ من 13 شهراً في كبرى المقاطعات الكندية من حيث عدد السكان وحجم الاقتصاد.

ففي 1 تشرين الأول (أكتوبر) 2021 ارتفع الحدّ الأدنى للأجور 10 سنتات في الساعة ليبلغ 14,35 دولاراً في الساعة، ثم ارتفع إلى 15 دولاراً في الساعة في 1 كانون الثاني (يناير) 2022.

دوغ فورد متحدثاً في مؤتمر صحفي واقفاً خلف منبر.

رئيس حكومة أونتاريو، دوغ فورد (أرشيف).

الصورة: Radio-Canada / Frédéric Pepin

وأونتاريو على موعد مع انتخابات تشريعية عامة في 2 حزيران (يونيو) المقبل.

ووعدت أحزاب أُخرى في المقاطعة برفع الحد الأدنى للأجور إذا ما وصلت إلى السُلطة.

الحزب الديمقراطي الجديد في أونتاريو، وهو حزب يساري التوجّه يشكّل المعارضة الرسمية في الجمعية التشريعية للمقاطعة، وعد بزيادة الحد الأدنى للأجور إلى 16 دولاراً في الساعة ابتداءً من 1 تشرين الأول (أكتوبر) المقبل وإلى 20 دولاراً في الساعة في عام 2026.

الحزب الليبرالي في أونتاريو، ثاني أحزاب المعارضة، وعد بزيادة الحدّ الأدنى للأجور إلى 16 دولاراً في الساعة بحلول 1 كانون الثاني (يناير) 2023.

أندريا هورفاث متحدثة في الجمعية التشريعية لأونتاريو ومشيرة بسبابتها.

أندريا هورفاث، زعيمة الحزب الديمقراطي الجديد، حزب المعارضة الرسمية في أونتاريو، متحدثة خلال فترة الأسئلة في الجمعية التشريعية للمقاطعة (أرشيف).

الصورة: The Canadian Press / Chris Young

يُذكر أنّ فورد ألغى في عام 2018، بعد أشهر من وصوله إلى السُلطة، زيادةً على الحد الأدنى للأجور كانت الحكومة الليبرالية السابقة برئاسة كاثلين وين قد أقرّتها بحيث يبلغ بموجبها الحدّ الأدنى 15 دولاراً في الساعة اعتباراً من 1 كانون الثاني (يناير) 2019.

وإذا أبقت الحكومة المنتخبة في 2 حزيران (يونيو) على القانون كما هو، يرتفع الحدّ الأدنى للأجور في 1 تشرين الأول (أكتوبر) بنسبة 3,33% ليبلغ 15,50 دولاراً في الساعة.

وللطلاب الذين لم يبلغوا سنّ الـ18، يرتفع الحدّ الأدنى للأجور من 14,10 إلى 14,60 دولاراً في الساعة.

وللعاملين من المنزل (الذين يؤدّون عملاً مدفوع الأجر في منزلهم لحساب صاحب العمل)، يرتفع الحدّ الأدنى للأجور من 16,50 إلى 17,05 دولاراً في الساعة.

(نقلاً عن موقع راديو كندا، ترجمة وإعداد فادي الهاروني)

العناوين