1. الصفحة الرئيسية
  2. مجتمع
  3. سياسة

استئناف حركة المرور على جسر أمباسادور وسط تواجد كثيف للشرطة

يمر جسر أمباسادور فوق نهر ديتروت.

جسر أمباسادور، أهمّ ممرّ تجاري بين كندا والولايات المتحدة.

الصورة: CBC/Patrick Morrell

RCI

أعيد فتح جسر أمباسادور، أهم ممرّ تجاري بين كندا والولايات المتحدة، بشكل كامل في ساعة متأخرة من الليلة الماضية بعد إغلاقه مدة أسبوع من الجهة الكندية.

فطيلة الأسبوع الماضي قام سائقو شاحنات ومتظاهرون آخرون بإغلاق هذا الجسر الذي يربط مدينة وندسور في مقاطعة أونتاريو الكندية بمدينة ديترويت في ولاية ميشيغان الأميركية احتجاجاً على الإجراءات الصحية المتصلة بجائحة ’’كوفيد - 19‘‘، لاسيما على التلقيح الإلزامي لسائقي الشاحنات الذين يجتازون الحدود مع الولايات المتحدة.

وتمكنت الشرطة في النهاية من إبعاد المتظاهرين عن مدخل الجسر من الجهة الكندية بعد إعلان حكومة دوغ فورد في أونتاريو حالة الطوارئ وإصدار محكمة أونتاريو العليا أمراً قضائياً بإنهاء الحصار عن مدخل الجسر.

وعند الحادية عشرة والنصف من ليل أمس الأحد غرّد وزير النقل الفدرالي، عمر الغبرا، على موقع ’’تويتر‘‘ للتواصل معلناً إعادة فتح الجسر بشكل كامل وشاكراً ’’كافة مستويات الحكم التي ساهمت في تحقيق ذلك‘‘، في إشارة إلى بلدية وندسور وحكومة أونتاريو بالإضافة إلى الحكومة الفدرالية.

وأوقفت الشرطة نحواً من عشرين متظاهراً وقامت بقطر خمس مركبات على الأقلّ.

وأكّد مراسل راديو كندا في المنطقة أنّ الشاحنات كانت هذا الصباح تعبر الجسر في الاتجاهيْن.

الشرطة بمواجهة المتظاهرين في وندسور.

شرطة وندسور بمواجهة المتظاهرين يوم السبت في محيط مدخل جسر أمباسادور من الجهة الكندية.

الصورة: Radio-Canada / Nouemsi Njiké

ولا يزال تواجد الشرطة كثيفاً عند مدخل الجسر وفي محيطه. وهناك جدران خرسانية وكاسحات ثلج وسيارات للشرطة على جانبيْ الطريق الرئيسية المؤدية إلى الجسر في وندسور، وهي طريق ’’هورون تشيرش‘‘، بهدف منع أيّ متظاهرين من إغلاقها مجدداً.

نذكّر الجمهور بأننا نبقى حاضرين في منطقة التظاهرة (التي حصلت الأسبوع الماضي). لن نتسامح مع أيّ نشاط غير قانوني
نقلا عن شرطة وندسور في تغريدة على موقع ’’تويتر‘‘

من جهتها أشارت وكالة الخدمات الحدودية الكندية على موقعها الإلكتروني إلى عدم وجود ’’أيّ تأخير‘‘ لعبور الحدود بواسطة جسر أمباسادور.

ومن المقرَّر أن يقدّم عمدة وندسور، درو ديلكينز، وجهاز شرطة المدينة تحديثاً عن الوضع بعد ظهر اليوم.

ومن جهته يجري رئيس الحكومة الفدرالية جوستان ترودو محادثات اليوم مع رؤساء حكومات المقاطعات حول مختلف الاحتجاجات التي لا تزال جارية في البلاد ضد الإجراءات الصحية، بما في ذلك في العاصمة أوتاوا.

حاكمة ولاية ميشيغان، غريتشن  ويتمر.

حاكمة ولاية ميشيغان، غريتشن ويتمر (أرشيف).

الصورة: Associated Press

وفي العاصمة الأميركية واشنطن رحّبت إدارة الرئيس جو بايدن بإزالة الحواجز من أمام مدخل جسر أمباسادور والتي عرقلت حركة التجارة بين الولايات وكندا.

ومن جهتها، قالت حاكمة ولاية ميشيغان، غريتشن ويتمر، إنّ إعادة فتح الجسر تشكل ’’انتصاراً لعائلات عمّال ميشيغان‘‘ وللمؤسسات العاملة في ولايتها التي ستتمكن من استئناف تصدير منتجاتها.

وكانت عدة مصانع سيارات في أونتاريو قد اضطُرّت لإبطاء عجلة الإنتاج أو إيقافها بالكامل بسبب إغلاق الجسر، إذ أخذت تعاني نقصاً في القطع القادمة من الولايات المتحدة والتي تُعتبر ضرورية لعملية تجميع السيارات.

يُشار إلى أنّ نحواً من 2,5 مليون شاحنة تعبر جسر أمباسادور كلّ عام وأنّ أكثر من 25% من حركة البضائع بين الولايات المتحدة وكندا في الاتجاهيْن تمر على هذا الجسر.

(نقلاً عن موقع راديو كندا، ترجمة وإعداد فادي الهاروني)

العناوين