1. الصفحة الرئيسية
  2. دوليّ
  3. المخدرات والعقاقير المخدرة

مقتل كندييْن وإصابة ثالث بإطلاق نار في فندق في المكسيك

شريط شرطة أصفر اللون يغلق شارعاً توجد فيه سيارة إسعاف.

سيارة إسعاف قرب الفندق الذي وقعت فيه جريمة القتل أمس في جنوب المكسيك.

الصورة: Getty Images / Juan manuel Valdivia (AFP)

RCI

قُتل سائحان كنديان بعيارات نارية وأُصيب آخر بجراح يوم أمس في فندق ’’كساريت مكسيكو‘‘ (Xcaret México) الواقع على بعد 10 كيلومترات من وسط مدينة بلايا ديل كارمن، وهي منتجع سياحي في ولاية كينتانا رو في جنوب شرق المكسيك على ساحل البحر الكاريبي.

وقالت الشرطة المحلية إنّ نزاعاً بين نزلاء الفندق تطوّر وقد يكون سببَ إطلاق النار.

وقال رئيس جهاز أمن الدولة في ولاية كوينتانا رو، لوسيو هيرنانديز، إنّ السلطات تبحث عن مشتبهٍ به. ونشر صوراً لهذا الأخير على موقع ’’تويتر‘‘ للتواصل يظهر فيها وهو يلوّح بمسدس.

والرجل المشتبه به متوارٍ عن الأنظار حالياً ويُعتقد أنه لجأ سيراً على الأقدام إلى الأدغال المجاورة للفندق.

وقال مكتب المدعي العام في الولاية إنّ السلطات الكندية أبلغته أنّ المشتبه به معروف من أجهزة الشرطة في قضايا سرقة وحيازة أسلحة نارية وتهريب مخدرات.

وللشخصيْن المقتوليْن سوابق جنائية في كندا.

رجل يضع قناع وجه واقياً ويحمل هاتفاً خلوياً بيده.

إحدى صور المشتبه به في جريمة الفندق نشرتها الشرطة المحلية.

الصورة: Twitter - Seguridad Pública del Estado de Quintana Roo.

وأصدرت ’’مجموعة كساريت‘‘ (Grupo Xcaret) بياناً صحفياً قالت فيه إنها ’’تأسف بشدة للأحداث التي وقعت بعد ظهر يوم الجمعة في فندق ’كساريت مكسيكو‘ ‘‘.

وأضافت المؤسسة التي تدير أيضاً مدينة الملاهي التي تحمل الاسم نفسه إنّ ما جرى هو ’’على ما يبدو، حادث معزول ونحن نتعاون بشكل كامل مع السلطات لحله بسرعة‘‘.

وكان تبادل لإطلاق النار قد اندلع في تشرين الثاني (نوفمبر) الفائت بين عصابتيْن متنافستيْن في مدينة بويرتو موريلوس في الولاية نفسها، ما أسفر عن سقوط قتيليْن بين مُشتبهٍ بهم في تهريب المخدرات.

وسجّلت المكسيك أكثر من 33.000 جريمة قتل خلال عام 2021، وهو رقم أدنى بقليل من عدد جرائم القتل المسجَّلة عام 2020 والذي تجاوز 34.500.

يُشار إلى أنه منذ كانون الأول (ديسمبر) 2006، عندما أطلقت الحكومة الفدرالية في المكسيك عملية عسكرية مثيرة للجدل ضد عصابات المخدرات، تم تسجيل أكثر من 300.000 حالة وفاة عنيفة في البلاد حسب السلطات التي تعزو معظم جرائم القتل هذه إلى الجريمة المنظمة.

(من موقع راديو كندا، ترجمة وإعداد فادي الهاروني)

العناوين