1. الصفحة الرئيسية
  2. صحّة
  3. الصحة العامة

أونتاريو: أعلى عدد من المصابين بالوباء في العناية الفائقة منذ 7 أشهر

امرأة مصابة بـ’’كوفيد - 19‘‘ تخضع للعلاج في وحدة العناية المركزة في أحد مستشفيات أونتاريو.

امرأة مصابة بـ’’كوفيد - 19‘‘ تخضع للعلاج في وحدة العناية المركزة في أحد مستشفيات أونتاريو (أرشيف).

الصورة: La Presse canadienne / Nathan Denette

RCI

ارتفع عدد المصابين بوباء ’’كوفيد - 19‘‘ الذين يتلقون العلاج في أقسام العناية الفائقة في مستشفيات أونتاريو إلى 438، أي إلى أعلى مستوى له منذ 16 حزيران (يونيو) الفائت وبزيادة 26 مريضاً في الساعات الـ24 الأخيرة.

وبلغ العدد الإجمالي لمرضى ’’كوفيد - 19‘‘ في مستشفيات كبرى مقاطعات كندا بعد السكان 2.467، أي بتراجع طفيف عن المستوى المسجَّل يوميْ الجمعة والسبت الفائتيْن.

لكنّ وزيرة الصحة في حكومة أونتاريو، كريستين إليوت، أوضحت أنّ بعض المستشفيات لا تبلغ السلطات في الوقت المناسب عن عدد حالات الاستشفاء في عطلة نهاية الأسبوع لتُدرج في بيانات صباح يوم الاثنين.

وسُجِّلت 12 حالة وفاة جديدة بالوباء و9.706 إصابات إضافية به في الساعات الـ24 الأخيرة، ليبلغ إجمالي عدد حالات الإصابة بالوباء 888.297، وحالات الوفاة 10.378، منذ وصول الجائحة إلى كندا في آذار (مارس) 2020.

وقالت سلطات الصحة العامة في المقاطعة إنّ هذا العدد من الإصابات الجديدة يشكل ’’تقديراً ناقصاً‘‘ نظراً لمحدودية الوصول إلى اختبارات تفاعل البوليميراز المتسلسل (PCR).

وتمّ تحليل عينات نحوٍ من 40.700 من اختبارات تفاعل البوليميراز المتسلسل في الساعات الـ24 الماضية، وبلغ معدل الإيجابية فيها 26,7%.

طبيب يعطي اللقاح المضاد لـ’’كوفيد - 19‘‘ لأحد الأشخاص في عيادة في تورونتو.

طبيب يعطي اللقاح المضاد لـ’’كوفيد - 19‘‘ لأحد الأشخاص في عيادة في تورونتو.

الصورة: La Presse canadienne / Cole Burston

وفي غضون ذلك تتواصل في أونتاريو حملة التطعيم ضدّ فيروس كورونا المسبّب للوباء، فتلقى أمس أكثر من 93.000 شخص جرعة لقاحية.

ولغاية الآن تلقى 88,4% من سكان أونتاريو البالغين 12 عاماً فما فوق جرعتيْن على الأقل من اللقاح المضاد لـ’’كوفيد - 19‘‘.

وفي تورونتو، عاصمة المقاطعة وكبرى مدن كندا، تجاوز عدد الذين تلقوا الجرعة المعزِّزة المليون شخص.

المسؤولة العليا عن الصحة العامة في بلدية تورونتو، الدكتورة إيلين دي فيلا، تتحدث في مؤتمر صحفي.

المسؤولة العليا عن الصحة العامة في بلدية تورونتو، الدكتورة إيلين دي فيلا، تتحدث في مؤتمر صحفي (أرشيف).

الصورة: CBC/Evan Mitsui

ومن جهتها حثت المسؤولة العليا عن الصحة العامة في بلدية تورونتو، الدكتورة إيلين دي فيلا، السكان على عدم رفض لقاح ’’موديرنا‘‘ لجرعتهم الثالثة، وهي ظاهرة سبق لجمعية الصيادلة في أونتاريو (OPA) أن أشارت إليها.

ووفقاً للدكتورة دي فيلا، يغادر 2% إلى 3% من الأشخاص مراكز التطعيم ما أن يعلموا أنهم سيتلقون لقاح ’’موديرنا‘‘، لا لقاح ’فايزر‘‘.

’’لقاح موديرنا فعال بالقدر نفسه، لا بل أكثر فعالية وفقاً لبعض الدراسات من لقاح ’’فايزر‘‘ في تجنيب من يتناولونه المضاعفات والاستشفاء والوفاة‘‘، أضافت دي فيلا.

وكان رئيس الخدمات الطبية في أونتاريو، الدكتور كيران مور، قد حثّ الناس الأسبوع الماضي على تناول الجرعة المعزِّزة من اللقاح دون تأخير، وانتهز الفرصة ليقول إنّ جرعته الثالثة كانت من لقاح ’’موديرنا‘‘، مضيفاً أنّ ’’أحدث البيانات تظهر أنّ الحماية التي يوفرها لقاح ’موديرنا‘ قوية جداً، خاصةً لدى كبار السن‘‘.

(نقلاً عن موقع راديو كندا، ترجمة وإعداد فادي الهاروني)

العناوين