1. الصفحة الرئيسية
  2. اقتصاد
  3. العقارات

عقارات تورونتو: مبيعات قياسية في 2021

منزل في تورونتو بيع بأكثر من السعر المطلوب كما يفيد الملصق على لافتة العرض.

منزل في تورونتو بيع بأكثر من السعر المطلوب كما يفيد الملصق على لافتة العرض.

الصورة: Radio-Canada / Michel Bolduc

RCI

أنهت سوق العقارات في منطقة تورونتو الكبرى (GTA) عام 2021 بشكل قوي مع زيادة بنسبة 24,19% في معدل ​​سعر بيع المنزل من مختلف الفئات في كانون الأول (ديسمبر) مقارنة بالشهر نفسه من عام 2020، كما أفاد تقرير صدر اليوم عن الغرفة العقارية في منطقة تورونتو (TRREB).

فقد بلغ معدل سعر المسكن في كبرى المناطق الحضرية في كندا 1.157.849 دولاراً الشهر الماضي، مقارنةً بـ932.297 دولاراً في كانون الأول (ديسمبر) 2020.

وبيع 6.031 مسكناً الشهر الفائت. وهذه محصلة قوية تاريخياً، لكنها أدنى بـ15,7% من الرقم القياسي المسجَّل في كانون الأول (ديسمبر) 2020 والبالغ 7.154 مسكناً.

لكن تمّ تسجيل رقم قياسي جديد للمبيعات لعام 2021 برمّته، إذ بيع خلاله 121.712 مسكناً، أي بزيادة 28,03% عن المساكن الـ95.066 التي بيعت خلال عام 2020 و7,67% عن الحجم القياسي السابق من المبيعات البالغ 113.040 مسكناً والمسجَّل عام 2016.

وأشارت الغرفة العقارية في تقريرها إلى أنّ العدد المحدود من العقارات المعروضة للبيع مقارنة بالطلب القوي ساهم في ارتفاع معدل سعر البيع من 929.636 دولاراً في عام 2020 إلى 1.095.475 دولاراً في عام 2021، أي بنسبة 17,84%.

أبراج سكنية في تورونتو ويبدو في وسط الصورة برج ’’سي ان‘‘ (CN Tower)، أعلى بناء في العالم عند الانتهاء من تشييده عام 1976.

أبراج سكنية في تورونتو ويبدو في وسط الصورة برج ’’سي ان‘‘ (CN Tower)، أعلى بناء في العالم عند الانتهاء من تشييده عام 1976.

الصورة: La Presse canadienne / Cole Burston

’’على الرغم من توالي موجات ’كوفيد - 19‘، ارتفع الطلب على المَسكن بوتيرة قياسية في عام 2021. ودعَمَ النمو في العديد من قطاعات الاقتصاد إيجاد فرص عمل، لا سيما في الوظائف التي توفّر دخلاً أعلى من المعدّل. وبالإضافة إلى ذلك ظلّت تكاليف الاقتراض منخفضة للغاية. وهذه العوامل لم تدعم استمرار الطلب على المنازل الأرضية فحسب بل أدّت أيضاً إلى نهوض في قطاع شقق التمليك (كوندومينيوم)‘‘، قال رئيس الغرفة العقارية في منطقة تورونتو، كيفين كريغر.

وللحد من ارتفاع الأسعار في المستقبل، يرى كبير محللي السوق في الغرفة العقارية، جايسن ميرسر، أنّ زيادة العرض هي الحل الوحيد.

’’من الناحية التاريخية، نرى أنّ سياسات الحد من الطلب، كفرض ضريبة إضافية على المساكن الرئيسية وعلى المشترين الأجانب وصغار المستثمرين، ليست حلولًا قابلة للتطبيق على المدى الطويل‘‘، قال ميرسر.

(نقلاً عن موقع راديو كندا، ترجمة وإعداد فادي الهاروني)

العناوين