1. الصفحة الرئيسية
  2. سياسة
  3. السياسة الفيدرالية

كندا: برنامج الهجرة الاقتصاديّة النموذجي في المقاطعات الأطلسيّة يصبح مستداما

الوزير شون فريزر.

وزير الهجرة الكندي شون فريزر

الصورة: The Canadian Press / Justin Tang

RCI

حقّق برنامج فدراليّ لإدماج المهاجرين في مقاطعات الشرق الكندي الأطلسيّة النجاح، ما دفع الحكومة إلى تحويله برنامجا مستداما.

ويسمح برنامج الهجرة النموذجي الذي أنشأته الحكومة الكنديّة عام 2017 لأصحاب الأعمال باختيار العمّال الأجانب من أصحاب المهارات للهجرة إلى المقاطعات الأطلسيّة، ويسمح للطلّاب الأجانب بالاستقرار فيها بعد حصولهم على شهاداتهم.

وكان من المفترض أن ينتهي العمل ببرنامج الهجرة الاقتصاديّة في 31 كانون الأول ديسمبر 2021، لكنّ النجاح الكبير الذي حقّقه طوال 5 سنوات دفع بالحكومة إلى تحويله برنامجا مستداما.

واعتبارا من شهر كانون الثاني يناير المقبل، سوف يكون بإمكان كندا تلقّي 6000 طلب سنويّا بموجب برنامج الهجرة إلى المقاطعات الأطلسيّة.

تيم هيوستن ؤئيس حكومة نوفا سكوشا.

تيم هيوستن رئيس حكومة نوفا سكوشا قال إنّ 4500 شخص استقرّوا في المقاطعة بفضل برنامج الهجرة الاقتصاديّة إلى المقاطعات الأطلسيّة

الصورة: Radio-Canada

ومن الممكن تقديم طلبات الإقامة الدائمة اعتبارا من 6 آذار مارس 2022، ويتطلّب البتّ بالمعاملة نحوا من ستّة أشهر، علما أنّ الحصول على الإقامة الدائمة يتطلّب خمس سنوات في العادة.

وأنشأت الحكومة البرنامج النموذجي عام 2017، وتأهّل 2000 شخص للهجرة إلى كندا من خلاله.

ويتميّز برنامج الهجرة إلى المقاطعات الأطلسيّة بالمشاركة الواسعة من قبل أصحاب الأعمال.

وبإمكان أيّة شركة أن تطلب الانضمام إليه والبحث عن يد عاملة أجنبيّة لملء مراكز تعذّر عليهم ملؤها محليّا، وتكون مسؤولة عن عمليّة استقرار طالب الهجرة وتوظيفه.

واستقبلت مقاطعات الشرق الأطلسيّة منذ بداية البرنامج عمّالا في قطاعات الرعاية الصحيّة ومراكز رعاية الطفولة والتكنولوجيا وصناعة ثمار البحر وسواها وفق ما قال وزير الهجرة والمواطنة شون فريزر.

وتحدّث عدد من كبار المسؤولين في المقاطعات الأطلسيّة عن فوائد البرنامج الذي يلبّي حاجات كلّ منها في مجال اليد العاملة ويساهم في تنمية المجتمعات.

وأثنى على البرنامج كلّ من رئيس حكومة نيوفاوندلاند ولابرادور أندرو فيوري ورئيس حكومة نوفا سكوشا تيم هيوستن ووزير الهجرة في نيوبرنزويك آرلين دانّ، ووزير النموّ الاقتصادي في جزيرة برنس إدوارد ماثيو ماكاي.

وقال رئيس حكومة نوفا سكوشا تيم هيوستن إنّ نوفا سكوشا استقبلت 4500 شخص بموجب برنامج الهجرة إلى المقاطعات الأطلسيّة، وهو مهمّ للغاية بالنسبة لها.

وساهم برنامج الهجرة إلى المقاطعات الأطلسيّة في وصول 10000 مهاجر حسب وزارة الهجرة والمواطنة الكنديّة،.

وقال وزير الهجرة الكندي شون فريزر إنّ 90 بالمئة من المهاجرين الجدد الذين وصلوا إلى المقاطعات الأطلسيّة بموجب البرنامج الهجرة ما زالوا يقيمون فيها بعد سنة على وُصولهم، وهو أعلى معدّل من بين مختلف برامج الهجرة.

واجتذب البرنامج حسب وزارة الهجرة والمواطنة الكنديّة 10000 مقيم دائم إلى المقاطعات الأطلسيّة،حسب وزير الهجرة الكنديّ شون فريزر.

وأوضح الوزير فريزر أنّ الحكومة سوف تقدّم الدعم للموظّفين وأصحاب الأعمال للتأكّد من مساعدة الواصلين الجدد، وسيتولّى موظّفو وزارة الهجرة الإجابة مباشرة الإجابة عن كلّ الأسئلة التي يطرحونها، وتوفير معلومات لهم حول كيفيّة متابعة دروس اللّغة وفتح حساب مصرفيّ، على سبيل المثال لا الحصر.

وأضاف الوزير فريزر أنّ الاعتراف بالشهادات واحدة من العقبات التي تعترض الواصلين حديثا إلى كندا، وبرنامج الهجرة لا يتطرّق لها، وسوف تعمل الحكومة على متابعة هذا الأمر مع المقاطعات ومختلف الهيئات التنظيميّة .

(سي بي سي/ هديل إبراهيم/ترجمة و إعداد مي أبو صعب)

روابط ذات صلة:

العناوين