1. الصفحة الرئيسية
  2. سياسة
  3. الدفاع الوطني

كندا: شقوق في ذيول مروحيّات عسكريّة تثير القلق وفق الخبراء

مروحيّة تحلّق في الجوّ.

تمّ العثور على شقوق في ذيول المروحيّات العسكريّة من طراز سايكلون سي أتش 148

الصورة: Radio-Canada / Robert Short

RCI

أكّدت القوّات الكنديّة المسلّحة أنّها عثرت على شقوق في 19 مروحيّة عسكريّة طراز سايكلون سي إتش 148.

وقال مايكل بايرز الأستاذ ومحلّل سياسات الدفاع في جامعة بريتيش كولومبيا إنّ الشقوق قد تكون دليلا على مشاكل أكبر بكثير في هذه المروحيّات.

تكلّف كلّ واحدة من هذه المروحيّات أكثر من 150 مليون دولار، ويبلغ عمر أقدم طائرة في الأسطول خمس سنوات فقط وفق ما قال الخبير في سياسات الدفاع مايكل بايرز، وأضاف أنّ مشكلة الشقوق تثير المخاوف بشأن جودة هذه المروحيّات وسلامتها (نافذة جديدة).

وهناك مروحيّتان فقط صالحتان للطيران حاليّا من أصل الـ23 مروحيّة عسكريّة، وتحتاج المروحيّات المتبقّية من الأسطول التي تبلغ تكلفتها مليارات الدولارات إلى التصليح.

ففي 26 تشرين الثاني نوفمبر، تمّ العثور على شقوق في ذيل إحدى المروحيّات في قاعدة شيرواتر العسكريّة في دارمُث في مقاطعة نوفا سكوشا.

خبير سياسات الدفاع مايكل بايرز.

البروفسور مايكل بايرز خبير سياسات الدفاع في جامعة بريتيش كولومبيا قال إنّ الشقوق في ذيول المروحيّات العسكريّة مثيرة للقلق

الصورة: Martin Dee- UBC

وخضع اسطول المروحيّات على هذا الأثر إلى تفتيش غير متوقّع، وتبيّن أنّ هناك شقوقا في العديد منها.

وقالت وزارة الدفاع يوم الأحد إنّ 4 مروحيّات فقط متأثّرة بالشقوق، لكنّه تبيّن فيما بعد على ضوء أسئلة طرحتها سي بي سي، أنّه تمّ العثور على شقوق في 19 مروحيّة، وتمّ وضع مروحيّتين خارج الخدمة لأسباب أخرى.

وأعرب الخبير العسكري مايكل بايرز عن قلقه من المعلومات المحدودة المتوفّرة بشأن المروحيّات، مشيرا إلى أنّ هناك على ما يبدو، مشكلة كبيرة في الأسطول.

من الواضح أنّ هذه مشكلة في قدرات كندا، لأنّ هذه المروحيّات تعمل في الفرقاطات، وهي جزء مهمّ من قدراتنا البحريّة قال خبير سياسات الدفاع في جامعة بريتيش كولومبيا مايكل بايرز.

و في مطلع الألفيّة، قرّرت الحكومة استبدال أسطول مروحيّاتها من طراز سي كينغ سي إتش 124 المتقادمة، ووقع الخيار على مروحيّات سايكلون سي إتش 148 التي اعتُبرت تطويريّة

و تعرّض هذا الخيار للانتقاد الشديد، ووصف بيتر ماكاي وزير الدفاع يومها في حكومة حزب المحافظين الصفقة بأنّها الأسوأ في تاريخ كندا.

وارتفعت قيمة الموازنة التي كانت مخصّصة لِشراء المروحيّات من 3،2 مليار دولار عام 2004 إلى 5،7 مليار دولار عام 2014.

وقدّرت وزارة الدفاع تكلفة الدعم الرئيسيّ أثناء الخدمة بـ5،8 مليار دولار حتّى العام 2038، وما زالت كندا تنتظر تسَلُّم 5 مروحيّات.

وليست هذه المرّة الأولى التي تثير مروحيّات سايكلون القلق.

ففي عام 2017، أوقفت القوّات الكنديّة استخدام المروحيّات بعد أن أصدرت شركة سيكورسكي للطائرات إشعارا عالميّا بشأن فحوصات السلامة.

وفي عام 2020، تحطّمت مروحيّة عسكريّة في المياه الدوليّة بين اليونان و إيطاليا، بسبب خلل طرأ على عمل الطيّار الآلي، وأسفرت الحادثة عن مصرع 6 جنود كنديّين، كانوا يشاركون في مهمّة لِقوّات حلف شمال الأطلسيّ.

وتتمركز 17 مروحيّة في قاعدة شيرواتر في نوفا سكوشا في شرق البلاد، وخمس مروحيّات في قاعدة باتريشا باي في بريتيش كولومبيا في أقصى الغرب الكندي.

وكان من المفترض أن تشارك المروحيّات الخمس في مساعدة ضحايا الفيضانات والانهيارات الطينيّة التي اجتاحت مقاطعة بريتيش كولومبيا، لكنّه تمّ استخدام مروحيّات أخرى قديمة بدلا عنها.

(سي بي سي/ نيكولا سيغوين/ ترجمة و إعداد مي أبو صعب)

روابط ذات صلة:

العناوين