1. الصفحة الرئيسية
  2. مجتمع
  3. السكّان الأصليّون

كيبيك: مطالب السكّان الأصليّين في مسيرة النساء العالميّة

نساء  ياحدّثن في مسيرة النساء العالميّة,

مسيرة النساء العالميّة في كيبيك ركّزت على حقوق نساء وفتيات السكّان الأصليّين

الصورة: Radio-Canada / Maud Cucchi

Maud Cucchi

جرت يوم أمس الأحد تجمّعات في عدد من أنحاء كيبيك في ختام أنشطة مسيرة النساء العالميّة (نافذة جديدة).

وركّز المشاركون على احترام حقوق النساء والفتيات من أبناء السكّان الأصليّين.

وقد انطلقت مسيرة النساء العالميّة عام 2000 بمبادرة من قبل اتّحاد النساء الكيبيكيّ (نافذة جديدة) .

وتحوّلت المسيرة منذ ذلك التاريخ إلى حركة عالميّة، وتجري كلّ 5 سنوات مسيرات للتنديد بالفقر والعنف.

وتمّ تأجيل مسيرة العام الماضي بسبب جائحة فيروس كورونا المستجدّ.

وتصدَّر ملفّ احترام حقوق النساء والفتيات من أبناء السكّان الأصليّين المسيرات التي جرت في كيبيك أمس الأحد.

وكانت مجموعة التنسيق الكيبيكيّة لمسيرة المرأة العالميّة CQMMF قد ركّزت على احترام حقوق نساء السكّان الأصليّين، وتطالب بصورة خاصّة باتّخاذ تدابير ملموسة لحمايتهنّ.

نساء يرفعن لافتات خلال مظاهرة مسيرة النساء العالميّة.

مركز النساء في فردان في ضواحي مونتريال نظّم مظاهرة في مسيرة النساء العالميّة.

الصورة: Radio-Canada / Maud Cucchi

نأمل في أن توقف الشرطة ممارسات التنميط العرقي والتوقيف بحقّ نساء السكّان الأصليّين قالت ماري أندريه غوتييه المنسّقة العاّمة لشبكة الطاولات الإقليميّة لمجموعات النساء في كيبيك.

ودفعت الجائحة وأيضا وفاة جويس إيشاكوان الشابّة من أمّة أتيكاميك من أبناء السكّان الأصليّين بمجموعة التنسيق إلى التركيز على هذه المطالب المتعلّقة بالسكّان الأصليّين خلال أنشطة اليوم الختامي كما قالت ماري أندريه غوتييه التي هي أيضا المتحدّثة باسم اتّحاد النساء الكيبيكيّ.

وتوفّيت جويس إيشاكوان (37 عاما) في ظروف غامضة في مستشفى جولييت الكيبيكي، وتعرّضت قبل وفاتها لِسوء المعاملة على يد ممرّضات، كما ظهر في شريط فيديو صوّرته ونشرته قبل دقائق من وفاتها على موقع فيسبوك.

وإزاء موجة العنف التي تطال النساء ومقتل عدد منهنّ في كيبيك في الأشهر القليلة الماضية، احتلّ ملفّ العنف بحقّ المرأة حيّزا مهمّا من اهتمام مجموعة التنسيق الكيبيكيّة لمسيرة المرأة العالميّة.

وترغب المجموعة في أن تساهم حكومة كيبيك في إلغاء كلّ أشكال العنف بحقّ المرأة من خلال حملة توعية  تقوم بها على صعيد المقاطعة بالتعاون مع منظّمات العمل المجتمعيّة المستقلّة.

وتدعو المجموعة في الوقت عينه إلى زيادة التمويل المخصّص للمنظّمات التي تقدّم الخدمات للنساء.

وتدعو المجموعة حكومة كيبيك إلى تقديم حلول تساعد في اجتثاث المشكلة من جذورها، وإلى تغييرات ممنهجة وليس مجرّد حلول مجتزأة للمشاكل التي تعانيها النساء.

لنقاوم كي نعيش و نسير كي نُحدث التغيير شعار أطلقه اتّحاد النساء الكيبيكيّ ، ويأخذ كلّ معناه في كيبيك كما قالت المتحدّثة باسم الاتّحاد ماري أندريه غوتييه التي أشارت إلى مصرع 16 امرأة في كيبيك منذ مطلع السنة بسبب العنف الزوجي.

وتطالب مجموعة التنسيق الكيبيكيّة لمسيرة المرأة العالميّة بتوفير الموارد الكافية لمساعدة المرأة المهاجرة على الاندماج الاقتصادي و المجتمعيّ، و زيادة الحدّ الأدنى لأجر الساعة إلى 15 دولارا.

ورفعت المجموعة مطالبها العام الماضي إلى وزيرة شؤون المرأة إيزابيل شاريه، ولم تتلقّ أيّ تعهّد ملموس ردّا على هذه المطالب كما قالت ماري أندريه غوتييه المتحدّثة باسم اتّحاد النساء الكيبيكيّ.

(راديو كندا/ نقلا عن وكالة الصحافة الكنديّة/ ترجمة و إعداد مي أبو صعب)

روابط ذات صلة:

Maud Cucchi

العناوين