1. الصفحة الرئيسية
  2. سياسة
  3. السياسة الفيدرالية

الولايات المتّحدة تعيد فتح حدودها أمام الكنديّين المطعّمين الشهر المقبل

العلمان الكندي والأميركي يرفرفان  فوق الأشجار.

قرّرت الولايات المتّحدة إعادة فتح حدودها مع كندا والمكسيك أمام المسافرين الذين أكملوا اللّقاح ضدّ كوفيد-19

الصورة: Loren Holmes/Alaska Dispatch News via AP

RCI

قرّرت الولايات المتّحدة السماح بدخول الكنديّين المطعّمين اعتبارا من تشرين الثاني نوفمبر المقبل.

وأعلن مسؤولون أميركيّون كبار عن خطّة للمباشرة بإعادة فتح الحدود مع كندا والمكسيك (نافذة جديدة).

وأكّد وزير الأمن الداخلي ألخاندرو مايوركاس في بيان أنّ الولايات المتّحدة ، تماشيا مع نظام النقل الجوّي الدولي الجديد الذي يبدأ العمل به في تشرين الثاني نوفمبر المقبل، ستسمح للمسافرين من كندا والمكسيك الذين أكملوا التطعيم ضدّ كوفيد-19 بدخول البلاد لأسباب غير ضروريّة ، لزيارة الأهل والأصدقاء والسياحة،عبر الحدود البريّة والبحريّة والجويّة.

وكانت الحدود الكنديّة الأميركيّة مغلقة في وجه السفر غير الضروري بموجب اتّفاق بين البلدين منذ بداية جائحة فيروس كورونا المستجدّ في آذار مارس 2020.

سيلرات متوقّفة عند معبر حدودي.

تمّ إغلاق الحدود الكنديّة الأميركيّة بموجب اتّفاق بين البلدين منذ بداية الجائحة في آذار مارس 2020

الصورة: Getty Images / Don Emmert

ولم تعط وزارة الأمن الداخلي الأميركيّة في بيانها موعدا محدّدا لإعادة فتح الحدود (نافذة جديدة).

وأكّد المسؤولون الكبار الذين تحدّثوا إلى الصحفيّين أنّ العمل مستمرّ على بلورة بعض التفاصيل، بما فيها طبيعة الوثائق المطلوبة بشأن وضع التطعيم الخاص بالمسافرين.

وتنتظر الولايات المتّحدة أيضا توجيهات مركز مراقبة الأمراض بشأن المسافرين الذين تلقّوا مزيجا من لقاح أسترا زينيكا وأحد لقاحات الحمض النووي الريبوزي المرسال.

ويشار إلى أنّ السلطات الصحيّة الأميركيّة لم توافق على مزيج هذه اللقاحات ولا على لقاح أسترا زينيكا بالنسبة للأميركيّين.

وقال أحد المسؤولين إنّ الولايات المتّحدة تخطّط للموافقة على قبول المسافرين المطعّمين الذين تلقّوا لقاحا يحظى بموافقة منظّمة الصحّة العالميّة، بما في ذلك لقاح أسترا زينيكا.

وبدأ تسريب الأخبار بشأن إعادة فتح الحدود عندما أصدر الديمقراطي برايان هيغينز عضو مجلس النوّاب الأميركي بيانا يشير فيه إلى أنّ الولايات المتّحدة سوف تفتح حدودها للترحيب بالجيران الكنديّين.

وأكّد البيان على أهميّة العلاقات المتينة بين البلدين، وأنّ معدّل التطعيم المرتفع في كندا يجعل من السخف الاستمرار في إغلاق الحدود.

وأكّد مكتب تشاك شومر زعيم الأغلبيّة الديمقراطيّة في مجلس الشيوخ الأميركي لِوكالة رويترز أنّ الولايات المتّحدة ستعيد فتح الحدود الكنديّة الأميركيّة أمام المسافرين الكنديّين الشهر المقبل.

ويتمّ فتح الحدود على مرحلتين حسب وزارة الأمن الداخلي الأميركيّة.

وفي المرحلة الأولى ، يُطلب دليل التطعيم من المسافرين لأسباب غير رئيسيّة، وليس من المسافرين لأسباب رئيسيّة الذين كان مسموحا لهم دخول الولايات المتّحدة خلال إغلاق الحدود.

واعتبارا من مطلع العام الجديد 2020، سوف يُطلب من كلّ المسافرين أن يكونوا قد أكملوا التطعيم لدخول الولايات المتّحدة أيّا كان سبب السفر.

ويفسح هذا الإجراء المجال أمام الطلّاب وسائقي الشاحنات الثقيلة الذين لديهم أسباب مهنيّة ملحّة لدخول الولايات المتّحدة،أن يكملوا التطعيم حسب بيان وزارة الأمن الداخلي.

وقد أعادت كندا فتح حدودها أمام المسافرين من الولايات المتّحدة الذين أكملوا التطعيم في آب أغسطس الفائت، ممّا أثار الكثير من التساؤلات حول عدم اتّخاذ الولايات المتّحدة القرار نفسه.

وتعكس القواعد الجديدة الإقبال المتنامي على التطعيم في الشمال الأميركي حسب المسؤولين الأميركيّين.

وتلقّى 263 مليون شخص في كندا والولايات المتّحدة والمكسيك جرعتَي اللّقاح ضدّ كوفيد-19.

وتمّ تجديد إغلاق الحدود الكنديّة الأميركيّة شهرا تلو الآخر، وتمّ تجديدها آخر مرّة حتّى 21 تشرين الأوّل أكتوبر الجاري.

ومن المحتمل تجديدها حتّى موعد فتح الحدود بين البلدين الشهر الجاري.

(سي بي سي/ كيتي سيبمسون و نيك بوافير و ألكساندر بانيتا/ راديو كندا مع مساهمات رويترز و أ.ف.ب. ووكالة الصحافة الكنديّة/ ترجمة و إعداد مي أبو صعب)

روابط ذات صلة:

العناوين