1. الصفحة الرئيسية
  2. سياسة
  3. السياسة الفيدرالية

كندا: سوء السلوك الجنسي في المؤسّسة العسكريّة يثير الجدل من جديد

الميجور جنرال الكندي بيتر داو.

الميجور جنرال الكندي بيتر داو

الصورة: La Presse canadienne / PATRICK DOYLE

RCI

ندّد عدد من ضحايا سوء السلوك الجنسي في المؤسّسة العسكريّة الكنديّة (نافذة جديدة) بشدّة بتعيين الميجور جنرال بيتر داو لِمراجعة التوصيات المتعلّقة بسوء السلوك الجنسي في الجيش الكندي.

و أوكِلت إلى الميجور جنرال داو مهمّة مراجعة التحقيقات، بما فيها المراجعة الشاملة التي أجرتها القاضية السابقة في محكمة كندا العليا لويز أربور.

وقد أوكل رئيس الحكومة جوستان ترودو في حزيران يونيو الماضي إلى القاضية أربور مهمّة إجراء مراجعة شاملة ومستقلّة للسياسات والبرامج المتوفّرة داخل القوّات المسلّحة ووزارة الدفاع الكنديّة للوقاية من الجرائم الجنسيّة وسوء السلوك الجنسي.

تتراوح مشاعري بين الارتباك والمفاجأة والصدمة قالت أنّاليز شامون إحدى ضحايا سوء السلوك الجنسي داخل القوّات المسلّحة الكنديّة.

ويعني تعيين الميجور جنرال بيار داو حسب قولها أنّ القوّات المسلّحة لا تصغي إلى معاناة الأشخاص الذين فقدوا ثقتهم بها.

ولا يواجه الميجور جنرال بيتر داو أيّة ادّعاءات بسوء سلوك جنسي، لكنّه دافع عام 2017 عن جندي أدين بسوء سلوك جنسي .

وقدّم الميجور جنرال داو إلى القاضي رسالة توصية إيجابيّة قبل صدور قرار الاتّهام بحقّ الميجور جوناتان هاميلتون الذي أدين بالاعتداء الجنسي على الجنديّة المتقاعدة أنّاليز شامون والاعتداء الجسدي على زوجها.

وفي أيّار مايو الماضي، خسر الميجور جنرال بيتر داو منصبه وتمّ وضعه في إجازة مدفوعة بسبب هذه القضيّة.

وتجتاز القوّات المسلّحة أزمة بعد استقالة عدد من كبار الضبّاط الذين يخضعون للتحقيق بشأن ادّعاءات سوء سلوك جنسيّ.

وعلى غرار أنّاليز شامون، قالت ليا ويست التي تعرّضت للاعتداء الجنسي في صفوف الجيش الكندي، إنّها تفاجأت بتعيين الميجور جنرال بيتر داو لمراجعة نتائج التحقيقات في سوء السلوك الجنسي داخل المؤسّسة العسكريّة.

و تعيينه دون أن يعطي أيّ تفسير حول ما قام به يعني أنّ القوّات المسلّحة لم تُعر أذنا صاغية للمسألة حسب قول ليا ويست الأستاذة المساعدة وأخصّائيّة القانون وقضايا الأمن القومي في جامعة كارلتون في أوتاوا.

وحتّى كتابة هذه السطور، لم يكن الميجور جنرال بيتر داو قد ردّ على طلب سي بي سي بالحصول على تعليقات من قبله.

وتقول ميغان ماكنزي الأستاذة في جامعة سايمون فريزر التي تتابع بصورة خاصّة الثقافة العسكريّة إنّ تعيين الميجور جنرال بيتر داو يثير الشكوك حول قدرة القوّات المسلّحة في القضاء على سوء السلوك الجنسي في صفوفها.

وترى في التعيين دليلا على رغبة القوّات المسلّحة في حماية كلّ من يخصّها، بما في ذلك كبار القادة.

ولم تُصدر وزارة الدفاع بيانا حول تعيين الميجور جنرال بيتر داو، ونشرت الخبر صحيفة أوتاوا سيتزن.

لكنّ سي بي سي تأكّدت من أنّ داو استأنف العمل وأوكِلت إليه مهمّة مراجعة نتائج التحقيقات والتوصيات التي وردت في كلّ منها.

وقال الماتحدّث باسم القوّات المسلّحة دانيال لوبوتيّيه إنّ مراجعة التحقيقات تساعد في اتّخاذ القرارات وتطبيق التوصيات بصورة مناسبة ومدروسة.

(سي بي سي/ آشلي بورك و نيك بوافير/ ترجمة و إعداد مي أبو صعب)

روابط ذات صلة:

العناوين