1. الصفحة الرئيسية
  2. سياسة
  3. سياسة المحافظات

كوفيد-19: جزيرة برنس إدوارد تدعو الأساتذة والطلّاب إلى إجراء اختبارات الفيروس

د. هيذر موريسون.

د. هيذر موريسون رئيسة الخدمات الطبيّة في جزيرة برنس إدوارد

الصورة: Radio-Canada

RCI

دعت السلطات الصحيّة في جزيرة برنس إدوارد الأساتذة والتلاميذ في مدرسة "رورال" في العاصمة شارلوت تاون إلى إجراء اختبار الكشف عن فيروس كورونا المستجدّ.

ودعت د. هيذر موريسون رئيسة الخدمات الطبيّة في هذه المقاطعة الأساتذة والتلاميذ الذين لم يُكملوا التطعيم إلى إجراء الاختبارات.

وكانت د. موريسون تتحدّث في مؤتمر صحفي بعد ظهور عدد من حالات كوفيد-19 في مدارس هذه المقاطعة (نافذة جديدة) الصغيرة الواقعة في الشرق الكندي على سواحل الأطلسيّ.

وأوضحت أنّ الاختبارات ليست ضروريّة بالنسبة للأساتذة والتلاميذ الذين لا يشعرون بأيّة أعراض.

يد موظّف إسعافتمسك بحمّالة.

خدمات الإسعاف في جزيرة برنس إدوارد تواجه الضغوط بسبب نقص عدد الأسرّة في بعض المستشفيات

الصورة: CBC/Pat Martel

وأضافت أنّ الاختبار ضروري بالنسبة لأولئك الذين لم يكملوا التطعيم، بمعنى أنّه مضى 14 يوما أو أكثر على تلقّيهم الجرعة الثانية من اللّقاح المضادّ لكورونا، وأيضا للأشخاص الذين اختلطوا بهم .

و هناك حاليّا 19 حالة كوفيد-19 نشطة في جزيرة برنس إدوارد، من بينها 8 حالات في مدرسة وست رويالتي الابتدائيّة وحالتان في مدرسة رورال في شارلوت تاون، لكن دون أن يتمّ تحديد أيّ رابط بين الحالات في المدرستين.

على صعيد آخر، أفادت نقابة موظّفي الإسعاف في المقاطعة أنّ المرضى في وحدات الإسعاف يضطرّون للانتظار (نافذة جديدة) أحيانا من 6 إلى 8 ساعات في سيّارة الإسعاف أو في ممرّات المستشفيات بسبب نقص الأسرّة في بعض المستشفيات.

وقال جيسن وودبوري رئيس الفرع المحلّي في نقابة موظّفي القطاع العام إنّ المشكلة مطروحة باستمرار في مستشفى كوين إليزابيث في شارلوت تاون،كما تحدّث بعض المسعفين عن مهلة انتظار في مستشفى برنس كاونتي في سامرسايد.

وأشار وودبوري إلى أنّ 6 سيّارات إسعاف تضطرّ للانتظار أحيانا نظرا لعدم توفّر أسرّة في المستشفيات، ويتعذّر على موظّفي الإسعاف المغادرة قبل أن يتمّ نقل المريض إلى داخل المستشفى.

وتحدّث رئيس النقابة عن تفاقر الموارد ما يترك تداعيات على رقم الطوارئ 911 وعلى خدمات الطوارئ حسب رأيه.

في حال اتّصلتم برقم الطوارئ 911، من المحتمل ألّا تكون هناك سيّارة إسعاف متوفّرة في منطقتكم قال جيسن وودبوري، موضحا أنّ سيّارت الإسعاف تكون منشغلة في أماكن أخرى.

وقال د. تريفور جين، طبيب الإسعاف في مستشفى كوين إليزابيث في شارلوت تاون في حديث إلى سي بي سي، إنّ المشكلة تتفاقم في وحدات الإسعاف، وتترك مهلة انتظار المرضى في سيّارات الإسعاف وممرّات المستشفيات تداعيات على النظام الصحّي في المقاطعة.

وتقول كورين روزويل المديرة العامّة لِوكالة الصحّة العامّة في جزيرة برنس إدوارد إنّ هناك مهلة انتظار بين وصول المريض في سيّارة إسعاف ودخوله المستشفى لتلقّي العلاج من قبل الفرق الطبيّة.

وتضيف أنّ فرق الإسعاف تقوم بفحص المرضى وفرزهم وتعزو مهلة الانتظار إلى نقص الممرّضين في العديد من مناطق المقاطعة.

وتقول كيتلين فيرغسون المتحدّة باسم شبكة فيتاليتيه التي تدير خدمات الإسعاف في جزيرة برنس إدوارد، إنّ نظام الإسعاف يتعرّض للضغوط بسبب التأخير في إفراغ سيّارات الإسعاف من المرضى.

ويتوقّع د. تريفور جين أن يتحسّن الوضع مع زيادة عدد الأسرّة قريبا في مستشفى كوين إليزابيث في شارلوت تاون.

(سي بي سي/ وين تيبودو/ ترجمة و إعداد مي أبو صعب)

روابط ذات صلة:

كوفيد-19: حالة التنبيه القصوى وإغلاق شامل في مقاطعة جزيرة برنس إدوارد (نافذة جديدة)

المقاطعات الأطلسيّة تنسّق لإعادة فتح حدودها أمام الزوّار من باقي أنحاء كندا (نافذة جديدة)

سياحة افتراضيّة إلى جزيرة برنس إدوارد في زمن كورونا

العناوين