1. الصفحة الرئيسية
  2. سياسة
  3. السياسة الفيدرالية

كندا: التطوّرات السياسيّة قبل أسبوع على موعد الانتخابات التشريعيّة الفدراليّة

لافتة مكتوب عليها انتخاب أمام أحد المحلّات.

الحملة الانتخابيّة في أسبوعها الأخير في كندا

الصورة: Radio-Canada / Holly Caruk

RCI

الحملة الانتخابيّة في أسبوعها الأخير في كندا، والناخبون على موعد مع صناديق الاقتراع في 20 أيلول سبتمبر.

وعشيّة الانتخابات المبكّرة التي أعلنها رئيس الحكومة جوستان ترودو، يفيد متتبّع استطلاعات الرأي لدى سي بي سي عن تقارب الليبراليّين والمحافظين في السباق على السلطة (نافذة جديدة) من حيث نوايا التصويت.

دائرة بيتربورو كاوارثا في أونتاريو تشهد منافسة بين عضوة مجلس العموم الوزيرة الخارجة مريم منصف مرشّحة الحزب الليبرالي، و المذيعة التلفزيونيّة السابقة ومديرة إحدى شركات التسويق عبر وسائل التواصل الاجتماعي ميشيل فيريري مرشّحة حزب المحافظين.

وتأمل مريم منصف في الفوز مرّة ثالثة في هذه الدائرة، وتأمل فيرّيري في انتزاعها منها.

مدير عام هيئة الانتخابات الكنديّة ستيفان بيرو.

مدير عام هيئة الانتخابات الكنديّة ستيفان بيروأكّد حرصه على إجراء انتخابات آمنة في ظلّ جائحة كوفيد-19

الصورة: Radio-Canada

وأثارت ميشيل فيرّيري الجدل الأسبوع الماضي عندما قامت بزيارة أحد مراكز الرعاية الطويلة الأمد رغم أنّها لم تُكمل التطعيم ضدّ كوفيد-19.

وفي كيبيك، تجري المنافسة في دائرة كيبيك بين عضو مجلس العموم والوزير الخارج جان إيف دوكلو مرشّح الحزب الليبرالي من جهة، ومرشّح حزب الكتلة الكيبيكيّة لويس سان فاسون من الجهة الأخرى.

و سان فانسون عضو سابق في شرطة كيبيك، وقد حصل على عفو بعد أن أدين بتهمة حيازة مخدّرات أوائل التسعينات.

ودوما في كيبيك، تسعى عضوة مجلس العموم والوزيرة الخارجة ديان لوبوتيّيه للفوز في دائرة غاسبيزي-لي زيل دو لا مادلين على منافسها مرشّح حزب الكتلة الكيبيكيّة غي برناتشيه.

وفازت لو بوتيّيه بالمقعد بفارق بسيط في الانتخابات الأخيرة التي جرت عام 2019.

حظوظ الحزب الأخضر كانت مرتفعة في انتخابات العام 2019، وتمكّن من الفوز بثلاثة مقاعد في مجلس العموم.

لكنّه قد يكون أقلّ حظّا هذه المرّة، وقد واجه انتقادات الإعلام بسبب المشاكل الداخليّة التي عصفت به.

وتواجه أنّامي بول زعيمة الحزب الأخضر منافستها في وسط تورونتو إيان مارسي مرشّحة الحزب الليبرالي التي فازت في هذه الدائرة التي تُعتبر معقلا ليبراليّا في أونتاريو.

وأمضت أنّامي بول معظم الأوقات في دائرتها الانتخابيّة بدل أن تتنقّل مع مرشّحي حزبها عبر أنحاء البلاد.

وفي بريتيش كولومبيا، يعوّل الحزب الديمقراطيّ الجديد على الأداء الضعيف للحزب الأخضر كي ينتزع مقعد دائرة نانايمو - ليدي سميث من عضو مجلس العموم الخارج عن الحزب الأخضر بول مانلي.

وخلال الحملة الانتخابيّة الماضية، تراجع الحزب الديمقراطيّ الجديد إلى المرتبة الرابعة بعد حزب الكتلة الكيبيكيّة الذي حلّ ثالثا.

لكنّ متتبّع الاستطلاعات لدى سي بي سي يفيد عن ارتفاع شعبيّة زعيم الحزب جاغميت سينغ، وعودة حزبه إلى المرتبة الثالثة من جديد.

وتأمل روث ايلين بروسو مرشّحة الحزب الديمقراطي الجديد في انتزاع الفوز في دائرة برتييه-ماسكينونجي من منافسها إيف بيرّون عضو مجلس العموم الخارج عن حزب الكتلة الكيبيكيّة الذي فاز عام 2019 بأغلبيّة 1500 صوت.

وارتفعت شعبيّة حزب الشعب في كندا بزعامة ماكسيم برنييه، وتفوّق على الحزب الأخضر حسب متتبّع الاستطلاعات لدى سي بي سي.

وثمّة سؤال حول ما إذا كان حزب الشعب في كندا سينتزع الأصوات من المحافظين والناخبين الساخطين، علما أن برنييه أسّس حزبه بعد أن انشقّ عن حزب المحافظين.

ومن المتوقّع أن تشهد دائرة فانكوفر غرانفيل منافسة بين الليبراليّين والمحافظين والديمقراطيّين الجدد، بعد أن أعلنت جودي ولسون ريبولد الوزيرة السابقة وعضوة مجلس العموم المستقلّة التي كانت تنتمي إلى الحزب الليبرالي، أنّها لن تترشّح في الانتخابات الحاليّة.

(سي بي سي/ كاثارين تيونّي/ ترجمة و إعداد مي أبو صعب)

روابط ذات صلة:

العناوين