1. الصفحة الرئيسية
  2. سياسة
  3. السياسة الفيدرالية

كندا: تعهدّات الأحزاب الفدراليّة للسكّان الأصليّين قبل الانتخابات التشريعيّة

لافتة لِهيئة الانتخابات الكنديّة.

زعماء الأحزاب الفدراليّة تعهّدوا خلال الحملة الانتخابيّة بتقديم المزيد من الدعم للسكّان الأصليّين خلال

الصورة: Radio-Canada / Michel Bolduc

Gabrielle Paul

يواصل زعماء الأحزاب الفدراليّة حملتهم الانتخابيّة قبل موعد الانتخابات التشريعيّة التي تجري في 20 أيلول سبتمبر المقبل.

وتعهّد زعماء الأحزاب في برامجهم الانتخابيّة بتقديم المزيد من المساعدة للسكّان الأصليّين (نافذة جديدة).

رئيس الحكومة الخارج وزعيم الحزب الليبرالي جوستان ترودو تعهّد في موازنته الأخيرة بتخصيص 1،4 مليار دولار على مدى 5 سنوات لِبرامج الخدمات الصحيّة للسكّان الأصليّين.

كما تعهّد الليبراليّون بوضع حدّ للتمييز الذي يلحق بهم في نظام الرعاية الصحيّة في مختلف أنحاء البلاد.

و تعهّد ترودو في موازنته الأخيرة بتقديم 275 مليون دولار لتعزيز لغات السكّان الأصليّين وثقافاتهم، و870 مليون دولار لِدعم خدمات الشرطة في مجتمعاتهم.

زعماء الأحزاب الفدراليّة في كندا.

من اليمين: الزعيم الليبرالي جوستان ترودو وزعيم المحافظين إرين أوتول وزعيم الديمقراطيّين الجدد جاغميت سينغ وزعيم الكتلة الكيبيكيّة إيف فرانسوا بلانشيه وزعيمة الحزب الأخضر أنّامي بول

الصورة: CBC / (Andrej Ivanov/AFP/Getty Images, Adrian Wyld/The Canadian Press, Patrick Doyle/Reuters, Patrick Doyle/Reuters, Sean Kilpatrick/The Canadian Press)

كما تعهّد الليبراليّون بتمويل أعمال البحث عن مقابر تعود لأشخاص مجهولين من أبناء السكّان الأصليّين في مواقع مدارس داخليّة إلزاميّة سابقة.

وتعهّدوا بإدراج إعلان الأمم المتّحدة المتعلّق بالسكّان الأصليّين في القانون الكندي.

حزب المحافظين تعهّد بالعمل على تعزيز المساواة في الفرص والعمل مع الأمم الأوائل ومجموعات أخرى من السكّان الأصليّين من أجل التأكّد من أنّهم شركاء في ازدهار الموارد الطبيعيّة وتنميتها.

وتعهّد حزب المحافظين لِتحقيق هذا الهدف بِإنشاء جمعيّة كنديّة للسكّان الأصليّين Société canadienne autochtone، بِموازنة قدرها 5 مليارات دولار، تعمل على تقديم تحليلات حول السوق لِتشجيع استثمارات السكّان الأصليّين في مشاريع استغلال الموارد الطبيعيّة والبنى التحتيّة.

كما تعهّد المحافظون بتخصيص 10 ملايين دولار سنويّا للشركات التي تشجّع الشراكة بين السكّان الأصليّين والمروّجين لِمشاريع الموارد الطبيعيّة، فضلا عن بلورة خطّة لِإدارة حقوق السكّان الأصليّين في الصيد البحري التجاري.

مكسيم برنييه.

زعيم حزب الشعب في كندا مكسيم برنييه

الصورة: Radio-Canada / Guillaume Croteau-Langevin

الحزب الديمقراطيّ الجديد اقترح في برنامجه الانتخابيّ مجموعة من الإجراءات في مجالات الصحّة والسكن وملفّ المصالحة مع السكّان الأصليّين وملف مقتل واختفاء نساء وفتيات من السكّان الأصليّين.

وتعهّد الديمقراطيّ الجديد في حال فوزه بالسلطة، بتطبيق توصيات لجنة الحقيقة والمصالحة وإعلان الأمم المتّحدة المتعلّق بحقوق السكّان الأصليّين.

حزب الكتلة الكيبيكيّة دعا في برنامجه الانتخابيّ إلى إلغاء قانون الهنود Loi sur les Indiens، وإلى استبداله، لأنّ هناك إجماعا واضحا منذ عام 1969 على أنّه لا يمكن إلغاؤه تماما.

ودعا حزب الكتلة إلى استبدال القانون باتّفاقات من أمّة إلى أمّة، وأعطى مثالا على ذلك سلام الشجعان الذي وقّعته حكومة كيبيك مع أمّة الكري من السكّان الأصليّين عام 2002.

وأكّد حزب الكتلة الكيبيكيّة تأييده لِإعلان الأمم المتّحدة المتعلّق بحقوق السكّان الأصليّين.

الحزب الأخضر يؤيّد اعتماد إعلان الأمم المتّحدة المتعلّق بالسكّان الأصليّين وتوصيات لجنة التحقيق حول مقتل واختفاء نساء من السكّان الأصليّين وتوصيات لجنة الحقيقة والمصالحة.

كما أكّد على ضرورة تسهيل حصول الناجين من المدارس الداخليّة السابقة على الخدمات النفسيّة.

كما دعا الحزب الأخضر إلى إنشاء قاعدة بيانات حول حالات التمييز العرقي و الإثني لدى تدخّلات الشرطة.

أخيرا حزب الشعب في كندا يدعو في برنامج الانتخابي إلى تطبيق 4 مبادئ عندما يتعلّق الأمر بالسكّان الأصليّين، وهي الاحترام والحريّة والإنصاف والمسؤوليّة.

كما يدعو إلى إلغاء قانون الهنود والبحث في كلّ الخيارات الممكنة من أجل تحقيق ذلك.

كما تعهّد حزب الشعب في كندا بِإشراك السكّان الأصليّين في كافّة الخدمات التي تقدّمها لهم الحكومة الفدراليّة والتأكّد من الإنفاق على نحو أفضل على البرامج الخاصّة بهم.

(راديو كندا/ ترجمة و إعداد مي أبو صعب)

روابط ذات صلة:

Gabrielle Paul

العناوين