1. الصفحة الرئيسية
  2. دوليّ
  3. سياسة

اختتام قمّة الدول السبع: كندا تتعهّد بتوزيع 100 مليون جرعة و ترودو في قمّة الناتو

رئيس الحكومة جوستان ترودو.

رئيس الحكومة جوستان ترودو يتحدّث في مؤتمر صحفي في ختام قمّة الدول السبع في بريطانيا

الصورة: La Presse canadienne / Adrian Wyld

RCI

تعهّد قادة مجموعة الدول السبع في ختام أعمال القمّة التي استضافتها بريطانيا، باتّخاذ خطوات عاجلة بشأن توزيع اللقاحات والتصدّي للتغيّر المناخي.

ودعا رئيس الحكومة الكنديّة جوستان ترودو إلى التضامن من أجل توزيع اللقاحات على الدول التي تحتاجها، واتّخاذ موقف موحّد من الصين على صعيد التغيّر المناخي وأيضا على الصعيد السياسي في قضيّة الكنديَّين المعتقلَين مايكل سبافور و مايكل كوفريغ

وتعهّدت كندا بتوزيع 100 مليون جرعة لقاح على العالم (نافذة جديدة)،من اللقاحات المضادّة لفيروس كورونا المستجدّ.

وسوف تموّل الحكومة الكنديّة 87 مليون جرعة لقاح من خلال آليّة مسرّع الإتاحة (نافذة جديدة)، ACTaccelarator، للاستجابة العالميّة للتصدّي لِفيروس كورونا المستجدّ.

كما تعهّدت بتوزيع 13 مليون جرعة لقاح في إطار برنامج كوفاكس للتوزيع العادل للقاحات، التي يقودها التحالف العالميّ للقاحات GAVI وتدعمها منظّمة الصحّة العالميّة.

واللقاحات تلك موزّعة على الشكل التالي:

7،3 مليون جرعة لقاح نوفافاكس، الذي لم يحصل بعد على موافقة وزارة الصحّة العالميّة، و4،3 مليون جرعة لقاح أسترازينيكا-أوكسفورد و1،3 مليون لقاح جونسون أند جونسون.

وحرِص رئيس الحكومة على التأكيد أنّ تعهّد كندا بتوزيع اللقاحات لن يؤثّر في عمليّة التطعيم المستمرّة في البلاد (نافذة جديدة).

كي يشعر الكنديّون وكلّ العالم أنّهم بأمان، علينا أن ننتهي من الجائحة، في كلّ مكان. وعلينا أن نقوم بما بما يتوجّب علينا ليتلقّى الجميع اللقاح.
رئيس الحكومة جوستان ترودو

وتعهّد قادة مجموعة الدول السبع بتوزيع مليار جرعة من اللقاحات على الدول التي تحتاجها.

وأشار رئيس الحكومة جوستان ترودو إلى أنّ الاستثمار في اللقاحات وحده لا يكفي، وأكّد على أهميّة مقاربة عالميّة في مجال الصحّة لتحسين الوصول والموارد والبُنى التحتيّة.

وأكّد على أهميّة التضامن الدولي في مجال الصحّة والبيئة، والموقف الدبلوماسي الموحّد الضروري في قضيّة الكنديَّين كوفريغ وسبافور اللذين تعتقلهما السلطات الصينيّة منذ كانون الأوّل 2018 بتهمة القيام بأنشطة تهدّد الأمن القومي الصيني.

وشكَر ترودو كلّ الحلفاء الذين وقفوا إلى جانب كندا للمطالبة بإطلاق سراحِهما فورا، والتنديد بالاعتقالات الاعتباطيّة في العالم.

ويشارك رئيس الحكومة اليوم الإثنين في قمّة الناتو التي تستضيفها بروكسيل.

ودعا الرئيس الأميركي جو بايدن الحلفاء إلى مواجهة "التحديات الجديدة" التي تمثّلها كلّ من روسيا والصين  (نافذة جديدة).

وقال رئيس الحكومة جوستان ترودو إنّ موقف روسيا لم يكن أكثر عدائيّة من اليوم.

وأضاف أنّ تأثير الناتو على العالم ينبغي ألّا يقتصر فحسب على حماية المبادئ والقيم العزيزة علينا، بل الترويج لها ودعمها بنشاط لدى الدول التي تتأثّر بالدول الكبرى الاستبداديّة التي تأخذ مكانا أكبر

ويعقد الرئيس بايدن اجتماعا يوم غد الثلاثاء في جنيف مع نظيره الروسي فلاديمير بوتين.

(راديو كندا / مع مساهمة لويس بلوان/ ترجمة و إعداد مي أبو صعب)

روابط ذات صلة:

العناوين