1. الصفحة الرئيسية
  2. سياسة

الحكومة الكنديّة تتبنّى فكرة جواز سفر كوفيد للمسافرين إلى الخارج

شخص يبحث في هاتف خليوي.

تبحث العديد من الدول في احتمال فرض جواز سفر التطعيم على المسافرين

الصورة: Getty Images / iStockphoto/Ridofranz

RCI

يدور الحديث بكثرة في العديد من دول العالم في مسألة فرض جواز سفر التطعيم ضدّ فيروس كورونا المستجدّ.

وفي حين تؤكّد بعض الدول على دوره في تحقيق سفر آمن في ظلّ الجائحة، يثير جواز سفر التطعيم الانتقاد في دول أخرى.

وفي كندا،قالت وزيرة الصحّة باتي هايدو إنّ حكومة جوستان ترودو تبنّت مفهوم جواز سفر التطعيم (نافذة جديدة)، المسمّى أيضا جواز سفر كورونا، وسوف تطوّر نموذجا لِشهادة تطعيم للسماح للأشخاص الذين تلقّوا اللقاح المضاد لِكوفيد-19 بالسفر إلى خارج البلاد.

وأشارت الوزيرة هايدو إلى التغييرات التي طرأت على متطلّبات السفر (نافذة جديدة) منذ سنوات عديدة، نتيجة لعدد من الحوادث.

ويحتاج الكنديّون للاستعداد كي يكونوا قادرين على السفر إلى الخارج ، وسوف أتأكّد من أنّهم مستعدّون قالت وزيرة الصحّة باتي هايدو في حديث إلى سي بي سي، القسم الإنجليزي في هيئة الإذاعة الكنديّة.

وتبحث الحكومة الكنديّة في قواعد تتيح لعناصر وكالة الخدمات الحدوديّة للتحقّق من أنّ المسافرين الواصلين إلى كندا حصلوا على اللقاح المضادّ للفيروس (نافذة جديدة).

والتزمت أوتاوا جانب الحذر قبل أن تتبنّى فكرة جواز سفر التطعيم، في وقت تستعدّ بعض الدول لِفرضه على المسافرين الواصلين إليها.

وفرضت كندا في شباط فبراير الفائت، إجراءات وقاية إضافيّة على المسافرين الواصلين إلى البلاد، تهدف لضمان سلامة الناس كما قال رئيس الحكومة جوستان ترودو.

وزيرة الصحّة باتي هايدو أمام علم كندا.

وزيرة الصحّة الكنديّة باتي هايدو قالت إنّه كندا بصدد تطوير شهادة تطعيم تسمح للذين تلقّوا اللقاح بالسفر إلى الخارج

الصورة: La Presse canadienne / Sean Kilpatrick

وفرضت على الواصلين حجر أنفسهم ثلاثة أيّام في فندق على نفقتهم الخاصّة، من أصل مدّة حجر صحّي تستمرّ 14 يوما.

وفرضت على المسافرين الواصلين برّا وجوّا، تقديم معلومات حول رحلتهم والأشخاص الذين تواصلوا معهم، وخطّة العزل الصحّي التي وضعوها.

ووفّرت لهم إمكانيّة تقديم المعلومات إلكترونيّا عبر تطبيق ArriveCan ، قبل عبور الحدود أو الصعود إلى الطائرة.

وبحث الاتحاد الأوروبي في تخفيف القيود على حركة التنقّل بين دوله في وقت تتسارع حملة التطعيم ضدّ كوفيد-19.

ويتمّ بموجب الاقتراح السماح بدخول كلّ الذين حصلوا على جرعتَين من أحد اللقاحات الحاصلة على موافقة الاتّحاد.

في غضون ذلك، رأى دوغ مانويل، الأخصائي في مستشفى أوتاوا، أنّه من المبكّر التفكير في السفر حاليّا، حتّى ولو كان ذلك السفر داخل كندا نفسها.

ومانويل من الشرق الكندي، ولا يخطّط لِزيارة المنطقة هذا الصيف، وسوف يمتنع عن زيارتها للسنة الثانية على التوالي كما قال.

وفرضت بعض الدول، من بينها إسرائيل والدانمارك، جواز سفر التطعيم الذي يتيح لِحامله الذي تلقّى جرعتَي اللقاح، الحصول على مجموعة من الخدمات ودخول دور السينما والمسارح والمطاعم.

وفي أوتاوا، علّق إرين أوتول، زعيم المحافظين، حزب المعارضة الرسميّة في مجلس العموم الكندي، على تبنّي الحكومة جواز سفر التطعيم.

واعتبر أوتول أنّه ينبغي في الوقت الراهن، أن يكون تطعيم أكبر عدد ممكن من الكنديّين في الأولويّة.

ومن المهمّ كما قال، الحصول على أكبر عدد ممكن من جرعات اللقاح، قبل التفكير في السفر إلى الخارج أو في العطلة.

(راديو كندا- ستيفاني بوردولو/سي بي سي- بريسيلا هوانغ/ ترجمة و إعداد مي أبو صعب)

روابط ذات صلة:

العناوين